منتدى الطلاب و الطالبات الجامعيين من فاس الى مراكش
المنتدى يحتاج الى مراقبين و مشرفين

شارك في المنتدى الفرعي الذي تود أن تكون المشرف فيه . و شكرا
منتدى الطلاب و الطالبات الجامعيين من فاس الى مراكش

Universités marocaines, cours, examens, informations, nouvelles, droit, économie, lettres, philosophie, sociologie, étudiants de marrakech, faculté de droit français et l'économie, sciences humains

نطلب من كل طالب يتوفر على الجديد أن ينشره على الموقع و شكرا ليكن علم جميع طلبة الفصل الخامس علم الاجتماع فاس سايس أن الامتحانات ستنطلق من يوم الاثنين 09/01/2012 و حظ سعيد للجميع بالتوفي و النجاح
نطلب من طلبة كلية العلوم الانسانية فاس سايس و خصوصا طلبة علم الاجتماع اخبارنا بكل جديد يخص الامتحانات و الدروس . و ندعوهم للمشاركة المكثفة في الموقع

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

كتاب جدل العقلانية في النظرية النقدية لمدرسة فرانكفورت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

كتاب ل أ/د كمال بومنيير طرح في الكاتب مسالة العقلانية لمدرسة فرانكفورت هربرت ماكوز 1989/ 1979نموذج ، حيث اعتبر ان العقلانية التي تتحدد بالطابع العلمي و التقني قد تم توظيفها ليس فقط للسيطرة على الطبيعة فقط بل وعلى الانسان ايضا، و ان هذه السيطرة قد اتخذت صور جديدة مغايرة تماما عن التي كانت سائدة من قبل ، حيث أن العقلانية التكنولوجية قد ارتبطت بآليات و بأشكال جديدة من الضبط و السيطرة على الانسان ، ومن جهة أخرى نجد في بعض نصوص ماركوز مواقف أخرى للعقلانية التكنولوجية باعتبارها أدات للتحرر والانعتاق ؟ و بين الكاتب في بحثه أن موقف ماركوز لايتضمن اي تناقض بل على العكس من ذلك ، يمكننا اثبات وجود وحدة فكرية منسجمة

و كان محتوى الكتاب : مفهوم العقلانية التكنولوجية، هيدجر و مسألة التقنية ، ماركسو مسألة التقنية ، ماكس فيبر و مفهو م العقلنة ، نقد الاتجاه الوضعي آليات السيطرة ، التحليل الفريدي للقمع ، التحليل الماكوزي للقمع ، التقدم التكنولوجي و التحرر الانساني ، البعد الفني و التحرري قوى التحرر ففي هذا العنصر انتقد ماكوز ماركس في أن طبقة البروليتاريا غير قادرة اليوم على تغيير الوضع و لم تعد المحرك للتغيير الو ضع لأنها تم دمجها في النسق ، و بالتالي ظهرت فئة أخرى هي المؤهلة و محرك التغيير و لم يتم بعد احتواءهاو دمجها في النسق و هي فئة القوى الهامشية في المجتع التي تضم المنبوذين و المضطهدين العاطلين عن العمل و فئة الكلبة و الشباب المتمرد على المجتمع الرافض للروح الاستهلاكية ، لقد وجد ماكوز في هذه القوى تجسيدا واقعيا لنظريته في التغيير ذلك أن هذه الفئة تستند في نقدها و احتجاجها على الوضع القائم على الخيال و الحساسية و الفن أي على مايسميها القيم الجمالية الايروسية

و نشير الى ان نظرية ماركوز للتغيير قد صدقت حول فئات التغيير و ما حدث من ثورات في الدول العربية سواء في مدر أو تونس , غيرها لاحظنا أن من قام بها هما الفئة التي تحدث عنها هربرت ماكوز

فهو كتاب جدير بالمطالعة




معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى